#

س/ج: 49، التاريخ: 11 تموز/يوليو 2019، رد الناطق باسم وزارة الخارجية حامي أقصوي على سؤال يتعلق ببعض المزاعم الواردة في وسائل الإعلام حول الجرف القاري والجزر

نلاحظ أن بعضاً من وسائل الإعلام قد أوردت في الآونة الأخيرة مزاعم كيدية من قبيل "فقدان تركيا سيادتها على 92 ألف كيلومتر مربع من الجرف القاري وبعض الجزر عبر تسليمها رسالة للأمم المتحدة بتاريخ 18 آذار/مارس 2019".

إن هذه المزاعم الكاذبة التي تستند إلى جهل كبير بالمعلومات أو إلى تحريف مقصود لا تعكس الحقيقة بأي شكل من الأشكال. وحكومتنا عاقدة عزمها على حماية حقوقنا ومصالحنا المشروعة النابعة من القانون الدولي في جرفنا القاري في شرقي المتوسط. ولذلك نقوم بتسجيل موقفنا المتعلق بالحدود الخارجية لجرفنا القاري لدى الأمم المتحدة بالسبل المناسبة منذ عام 2004. ولم يطرأ أي تغيير على هذا الموقف الذي يعد سياسة وطنية للدولة.