#

تابع الوزارة:

زيارة وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو إلى دافوس لحضور الاجتماع السنوي الخمسين للمنتدى الاقتصادي العالمي، 21-23 يناير/كانون الثاني 2020

زيارة وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو إلى دافوس لحضور الاجتماع السنوي الخمسين للمنتدى الاقتصادي العالمي، 21-23 يناير/كانون الثاني 2020

يقوم وزير الخارجية مولود تشاووش اوغلو بزيارة إلى مدينة دافوس لحضور الاجتماع السنوي الخمسين للمنتدى الاقتصادي العالمي في الفترة ما بين 21-23 يناير 2020.

شارك معالي الوزير في اجتماع الحوار الدبلوماسي لغرب البلقان بتاريخ 21 يناير 2020.

صرح السيد وزير الخارجية أن تركيا، حيث تقع في منطقة البلقان، تولي أهمية كبيرة لاستقرار منطقة البلقان وسلامة إخواننا وأخواتنا الذين يعيشون هناك.

أكد السيد الوزير تشاووش أوغلوعلى أنه ينبغي على الاتحاد الأوروبي أن يفي بوعوده تجاه تلك المنطقة، وأن يتبع سياسة الاستيعاب والابتعاد عن التهميش.

زار السيد وزير الخارجية "بيت تركيا" الذي يزيد من ظهور تركيا وأصبح مركز اهتمام للمستثمرين العالميين.

في اليوم نفسه، التقى السيد تشاووش أوغلو بالرئيس الأذربيجاني السيد إلهام علييف. خلال الاجتماع الذي نقل فيه السيد الوزير تحيات الرئيس أردوغان إليه، تم تقييم علاقاتنا الممتازة مع أذربيجان الشقيقة، على أساس `` أمة واحدة في دولتين``.

كما التقى الوزير تشاووش أوغلو بالرئيس الكوسوفي هاشم ثاتشي والرئيس الإكوادوري لينين مورينو، ورئيس وزراء بلغاريا بويكو بوريسوف، ورئيس وزراء سلوفينيا مارجان ساريك.

في وقت لاحق، التقى وزير الخارجية التركي بوزير الخارجية الرواندي فنسنت بيروتا، ووزيرة العدل والهجرة السويسرية كارين كيلر سوتر، ورئيس إقليم كردستان العراق نيشيرفان بارزاني ورئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي.

ثم شارك السيد وزير الخارجية في جلسة بعنوان "رؤية جديدة من أجل آوراسيا". أكد الوزير تشاووش أوغلو أن القرن الحادي والعشرين هو عصر نهوض آسيا، وأن آسيا أصبحت مجددا مركز ثقل في العالم، وأن تركيا تقع في مركز أوراسيا، ومبادرة "آسيا الجديدة" ستضع بلدنا في المكان المناسب في العصر الآسيوي.

وأخيراً، عقد وزير الخارجية التركي اجتماعا مع رئيس مجموعة علي بابا مايكل إيفانز، ورئيس مجموعة ماهيندرا أناند ماهندرا. تم خلال اللقاء مناقشة الخطط الاستثمارية في تركيا.