#

الرقم: 308، التاريخ: 14 تشرين الثاني/نوفمبر 2018، بيان صحفي حول الذكرى الرابعة والسبعين لترحيل أتراك الأهيسكا من وطنهم الأم إلى المنفى

بتاريخ 14 تشرين الثاني/نوفمبر 1944 تم ترحيل ما يقارب مائة ألف شخص من أتراك الأهيسكا من ديارهم في منطقة أهيسكا الواقعة في وطنهم الأم جورجيا، ونفيهم إلى مناطق بعيدة ضمن الاتحاد السوفياتي.

هذا وقد فقد الكثير من أشقائنا من أتراك الأهيسكا حياتهم بسبب الظروف اللاإنسانية التي واكبت عملية الترحيل، أما الذين بقوا على قيد الحياة فقد واجهوا مصاعب كبيرة في المناطق التي أرسلوا إليها.

وفي الذكري السنوية الرابعة والسبعين لهذه الحادثة المأساوية، نشعر بالحزن العميق على أتراك الأهيسكا، ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يتغمد من فقد حياته منهم في المنفى بواسع رحمته.

نتابع عن كثب أوضاع أتراك الأهيسكا البالغ عددهم نصف مليون شخص يعيشون في تسع دول، وعملية عودتهم إلى وطنهم الأم أهيسكا.

ستواصل تركيا تقديم الدعم الفعال لقضية أتراك الأهيسكا المحقة.