#

س/ج: 58، التاريخ: 10 آب/أغسطس 2018، رد الناطق باسم وزارة الخارجية حامي أقصوي على سؤال يتعلق بالتغريدة التي نشرها الرئيس الأمريكي ترامب فيما يتعلق بفرض ضرائب إضافية على الصادرات التركية لأمريكا من الألمنيوم والفولاذ

من غير الممكن إيجاد أي انسجام بين القرار الذي اتخذه الرئيس ترامب بخصوص فرض ضرائب إضافية على صادراتنا من الفولاذ والألمنيوم متجاهلاً بذلك قواعد منظمة التجارة العالمية، وبين جدية الدولة.

ويجب على الولايات المتحدة الأمريكية أن تعلم أنها لن تحصل على أية نتيجة تتعلق بالتعاون من خلال فرض مثل هذه العقوبات والضغوطات، وأنها سوف تلحق الضرر فقط بعلاقات التحالف التي أقامها الجانبان بعدما تجاوزا تحديات صعبة.

ومثلما فعلت تركيا لغاية اليوم فإنها ستقوم من الآن فصاعداً أيضاً بالرد اللازم على كافة الخطوات التي يتم اتخاذها ضدها.

وتركيا أيدت على الدوام حل المشاكل عبر الدبلوماسية والحوار والنوايا الحسنة والتفاهم المتبادل.