#

س/ج: 51، التاريخ: 9 آب/أغسطس 2019، رد الناطق باسم وزارة الخارجية حامي أقصوي على سؤال حول الأمر الرئاسي الصادر عن الولايات المتحدة الأمريكية بتاريخ 5 آب/أغسطس 2019 والمتعلق بفرض عقوبات على الحكومة الفنزويلية

إن الإعلان عن الأمر الرئاسي المؤرخ بـ 5 آب/أغسطس 2019، والذي يتضمن عقوبات شاملة تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية على فنزويلا في مرحلة تتواصل فيها المباحثات التي تدعمها تركيا أيضاً بين ممثلي الحكومة والمعارضة الفنزويلية في باربادوس بتسهيل من الحكومة النرويجية، يعتبر أمراً غير صائب بالنسبة لنا.

ونعرب عن قلقنا إزاء إلحاق هذا القرار الضرر بالشعب الفنزويلي الذي يصارع حالياً المصاعب الاقتصادية، وتأثيره بشكل سلبي على المبادرات الرامية إلى التوصل إلى تسوية سياسية في فنزويلا.

وننتهز هذه المناسبة لنعرب مجدداً عن ضرورة مواصلة كافة الأطراف دعمها لعملية الحوار السياسي، وذلك لضمان التوصل إلى حل دائم للمشاكل التي تشهدها فنزويلا.