#

س/ج: 19، التاريخ: 29 آذار/مارس 2019، رد الناطق باسم وزارة الخارجية حامي أقصوي على سؤال يتعلق بالتصريحات التي أدلى بها المبعوث الأمريكي الخاص إلى فنزويلا إليوت أبرامز بحق تركيا بتاريخ 28 آذار/مارس خلال مشاركته في برنامج 'LiveatState' على وسائل التواصل الاجتماعي

نعرب عن أسفنا إزاء التصريحات التي أدلى بها المبعوث الأمريكي الخاص إلى فنزويلا إليوت أبرامز بحق تركيا خلال حديثه عن العلاقات التركية الفنزويلية.

تعترف تركيا، حالها كحال الكثير من الدول، بحكومة مادورو التي أتت إلى السلطة عن طريق الانتخابات في فنزويلا، حكومة شرعية للبلاد بما ينسجم مع القانون الدولي وبالشكل الذي تتمثل فيه بالأمم المتحدة.

تعارض تركيا المحاولات الرامية إلى تغيير الحكومات الشرعية للدول عن طريق التدخلات الخارجية واتباع وسائل غير ديمقراطية، وهي تقوم بتسيير تجارتها مع فنزويلا بشكل شفاف ومتوافق مع قواعد التجارة الدولية.

ستستمر تركيا في علاقاتها مع جميع دول أمريكا اللاتينية، باعتبارها شركاء لها في التعاون، وذلك على أساس الاحترام المتبادل والصداقة والمصالح.