#

س/ج: 3، التاريخ: 31 كانون الثاني/يناير 2019، رد الناطق باسم وزارة الخارجية حامي أقصوي على سؤال يتعلق بإدراج اسم تركيا أيضاً في مسودة البيان المنشور بخصوص الدول التي لن يتم تشغيل عمالها في إطار القانون الجديد الناظم لتصاريح إقامة الأجانب في اليابان

إن إدراج اسم تركيا أيضاً في مسودة البيان المنشور بخصوص الدول التي لن يتم تشغيل عمالها في إطار القانون الجديد الناظم لتصاريح إقامة الأجانب في اليابان والذي سيدخل حيز النفاذ في شهر نيسان/أبريل القادم، ولد خيبة أمل لدينا. وهذا الأمر لا يعكس العلاقات الراسخة والودية وروح التفاهم المشترك بين بلدينا. ونحن على ثقة بأن هذا القرار سيُصحح من خلال إعادة النظر فيه بأسرع وقت. وقد قمنا باستدعاء السفير الياباني لدى أنقرة إلى مبنى الوزارة وإبلاغه انزعاجنا من هذا الأمر.