#

تابع الوزارة:

رسالة السيد وزير خارجية جمهورية تركيا مولود تشاووش أوغلو بمناسبة يوم حقوق الإنسان

رسالة السيد وزير خارجية جمهورية تركيا مولود تشاووش أوغلو بمناسبة يوم حقوق الإنسان

نحتفل بالذكرى الحادية والسبعين لقيام الأمم المتحدة بإصدار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والذي يشكل نقطة تحول في الاعتراف العالمي بحقوق الإنسان وحمايتها.

إن مبدأي "لا غنى عن الديموقراطية" و"عالمية حقوق الإنسان" هما من بين العناصر الأساسية للسياسة الخارجية التركية المبادرة والإنسانية. إن تركيا، كدولة طرف في اتفاقيات حقوق الإنسان الأساسية للأمم المتحدة ومجلس أوروبا، فقد تمسكت دائمًا بمبدأ سيادة القانون والقيم الديمقراطية والتزاماتها الدولية، وحافظت على تعاونها البناء مع المنظمات الدولية، بينما تواصل كفاحها ضد العديد من المنظمات الإرهابية التي تنتهك من غير رحمة بالحق في الحياة، وهو أحد حقوق الإنسانية الأساسية.

الإصلاحات التي قمنا بتنفيذها في مجالي حقوق الإنسان والنظام القضائي قد مكنت للشعب التركي من الاستفادة من الحقوق والحريات الأساسية بشكل أكثر فعالية. إن احترام حقوق الإنسان هو نتيجة طبيعية لتقاليدنا الراسخة على سعيد الدولة، و فهمنا للتسامح منذ قرون، وسياستنا الخارجية المبنية على فلسفة "السلام في الوطن، السلام في العالم".

لقد أظهر بلدنا موقفا حازما بالوقوف دائمًا إلى جانب المضطهدين في مواجهة المآسي الإنسانية في جميع أنحاء العالم. ومع ذلك ، فإننا نرى أيضًا أن الجهود الفردية للدول لا تكفي لإحلال السلام والاستقرار حول العالم. كمجتمع دولي، علينا أن نتصرف بالإحساس بالمسؤولية المشتركة من أجل السلام والرخاء المشترك للبشرية.

إن تركيا، التي مدت يد العون للفارين من الاضطهاد على مر التاريخ، تستضيف اليوم أكبر عدد من اللاجئين في العالم. إن أبوابنا مفتوحة دائما للفارين من الحرب والعنف في بلادهم، بغض النظر عن دينهم ولغتهم وثقافتهم وأصلهم. نقوم بتعبئة كافة إمكاناتنا لضمان استفادة الأشخاص الذين نستضيفهم من أفضل الظروف المعيشية.

من ناحية أخرى، إن كراهية الأجانب ومعاداة الإسلام والتعصب والتمييز وخطاب الكراهية والتطرف المتزايدة يوما بعد يوم في جميع أنحاء العالم السلام تهدد السلام الاجتماعي والأمن، وتشكل أحد أهم الاختبارات ضد قيمنا المشتركة. إن النضال بعزم لحل هذه المشكلات يجب أن تكون المسؤولية المشتركة للبشرية جمعاء.

أتوجه بأطيب التهاني لشعبنا وللعالم أجمع بمناسبة يوم حقوق الإنسان، وأتمنى عالما يقوم على السلام والعدالة حيث تكون حقوق الإنسان والقيم الإنسانية عالية دائما.